بيدرسن يحدد موعد الدورة السادسة لاجتماعات اللجنة الدستورية

المبعوث الأممي يحدد موعد الدورة السادسة لاجتماعات اللجنة الدستورية

أعلن المبعوث الخاص للأمم المتحدة غير بيدرسن الثلاثاء 28 أيلول، خلال إحاطة إلى مجلس الأمن الدولي، عن عقد اللجنة الدستورية السورية الدورة السادسة لاجتماعاتها في 18 تشرين الأول/ أكتوبر المقبل في مدينة جنيف بسويسرا، وأكّد التوصل إلى اتفاق بين الرئيسين المشتركين بشأن منهجية العمل، مشيراً إلى أن الدعوات قد أرسلت للجنة، حيث من المقرر أن تجتمع لجنة صياغة الدستور في جنيف، وسيجتمع الرئيسان المشتركان لأول مرة مع بعضهما البعض ومع بيدرسن في اليوم السابق لانعقاد الدورة للتحضير لها.

وأوضح بيدرسن أن الاتفاق بين الرئيسين المشتركين يستند إلى ثلاثة عناصر أساسية، وهي “1) احترام المعايير المرجعية والعناصر الأساسية للائحة الداخلية؛ 2) تقديم نصوص المبادئ الدستورية الأساسية قبل الاجتماعات؛ 3) اجتماعات الرئيسين المشتركين معي قبل وأثناء الدورة القادمة”.

وأعرب بيدرسن عن أمله أن تبدأ اللجنة الدستورية “العمل بجدية” على عملية صياغة – وليس مجرد إعداد – إصلاح دستوري. معرباً عن قناعته بأنه إن تم ذلك، ستكون هناك عملية دستورية مختلفة وأكثر مصداقية من ذي قبل.
وكانت الدورة الخامسة من اجتماعات اللجنة الدستوية الـ سورية قد عُقدت في جنيف في 25 كانون الثاني/ يناير 2021، واستمرت لمدة خمسة أيام.

يُشار إلى أن الأمم المتحدة أعلنت في 23 أيلول/ سبتمبر 2019 عن التوصل إلى اتفاق بين الحكومة السورية والهيئة العليا للمفاوضات السورية حول تشكيل لجنة دستورية متوازنة وموثوقة وشاملة، تضم ممثلين عن كل من الحكومة والمعارضة والمجتمع المدني، لمناقشة وإعداد مسودة دستور جديد أو إصلاح دستوري، وذلك ضمن مسار الحل السياسي وفق بيان جنيف واستناداً إلى قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 لعام 2015 والقرارت ذات الصلة.

وتتألف الهيئة الموسعة للجنة الدستورية من 150 عضوا،ً خمسين من كل طرف من الأطراف الثلاثة، بينما تضم لجنة صياغة الدستور 45 عضواً، خمسة عشر عضواً من كل طرف، وهذه الهيئة المُصغّرة هي التي اجتمعت وتجتمع في جنيف في كل دورة من دورات اجتماعات اللجنة الدستورية، وهي التي من المفروض أن تناقش مشروع مسودة الدستور. وكانت قد عقدت أولى اجتماعاتها في تشرين الأول/ أكتوبر 2019 في جنيف.

منشورات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى