الاتفاق على مناقشة أربعة مبادئ دستورية بعد لقاء الرئيسين المشتركين بحضور بيدرسن

عقد الرئيسان المشتركان للجنة الدستورية السورية الأحد ۲۹ أيار، بتيسير وحضور المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير أ. بيدرسن، اجتماعاً في مدينة جنيف السويسرية تمهيداً لانطلاق الدورة الثامنة لاجتماعات الهيئة المصغّرة في اللجنة الدستورية السورية والتي تبدأ الاثنين وتستمر حتى نهاية الأسبوع.
وبعد ذلك التقى بيدرسن والرئيسين المشتركين بوفد المجتمع المدني ، وأُعلن أنه تمت مراجعة جدول أعمال الأسبوع للدورة الثامنة، وأن هناك اتفاق بين الرئيسين المشتركين على المبادئ التي ستتم مناقشتها على مدار الأسبوع، وفق ما قدمته الاطراف الثلاثة وهي:

۱ – الإجراءات القسرية أحادية الجانب من منطلق دستوري (قدمه ثمانية أعضاء من وفد المجتمع المدني)
۲ – الحفاظ على مؤسسات الدولة وتعزيزها (قدمه الوفد المرشح من حكومة النظام)
۳ – سمو الدستور وتراتبية الاتفاقيات والمعاهدات الدولية. (قدمه ممثلو هيئة التفاوض السورية)
٤ – العدالة الانتقالية. (قدمه ٧ أعضاء من ممثلي المجتمع المدني)

على أن تتم مناقشة وبحث مبدأ دستوري واحد من هذه المبادئ كل يوم.
تبدأ يوم الغد الاثنين صباحاً الدورة الثامنة من اجتماعات اللجنة الدستورية بعد أن وصل إلى جنيف ممثلي هيئة التفاوض السورية.
وكان المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا السيد غير أ. بيدرسن قد زار صباح الأحد ۲۹ أيار السيد هادي البحرة، الرئيس المشترك للجنة الدستورية، في مقر إقامته بجنيف، وحضر اللقاء عدد من أعضاء وفد هيئة التفاوض السورية في الهيئة المصغرة للجنة الدستورية، وتم بحث الخطوات التحضيرية للدورة الثامنة لاجتماعات اللجنة الدستورية والمأمول من هذه الدورة التي تبدأ الاثنين ۳۰ الجاري وتستمر حتى نهاية الأسبوع.

منشورات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى